بيان : اختطاف تسعة مدنيين من منطقة النوفلية

  وثقت منظمة رصد الجرائم الليبية اختطاف تسعة (9) مدنيين من منطقة النوفلية غرب مدينة اجدابيا، بعد مداهمة منازلهم فجر يوم الاثنين 2 دي…
|

 

وثقت منظمة رصد الجرائم الليبية اختطاف تسعة (9) مدنيين من منطقة النوفلية غرب مدينة اجدابيا، بعد مداهمة منازلهم فجر يوم الاثنين 2 ديسمبر 2019 من قبل مسلحين تابعين لجهاز الأمن الداخلي، حسب شهادات من ذويهم.

وتمكن فريق الرصد بالمنظمة من الحصول على اسماء المختطفين وهم: الغزالي مسعود فاضل، ابراهيم عقيلة البوشيبي، مراد مصطفى النعاس، محمد عقيلة البوشيبي، حامد فرج بوشويشة، بوبكر امراجع القاسي، علي عوض بونفيلة، سليمان سعيد عبدالحفيظ، مسعود مفتاح، وكلهم ينتمون الى قبيلة المغاربة.

‎وإذ تتابع منظمة رصد الجرائم الليبية بقلق تزايد حوادث الاختطاف والاخفاء القسري، تعتبر هذه الانتهاكات خرق للقانون الدولي الإنساني، وترقى في تصنيفها القانوني الى جريمة ضد الانسانية.

وتحمل المنظمة قوات الجنرال خليفة حفتر والحكومة المؤقتة مسؤولية سلامة المختطفين والكشف عن مصيرهم، وتطالبهم بالتوقف فورا عن القبض العشوائي دون مسوغ قانوني.

‎وتناشد المنظمة عدالة محكمة الجنايات الدولية بفتح تحقيق بحوادث الاخفاء القسري وفق المادة (7) من نظام روما الأساسي، الذي يعتبرها جريمة ضد الإنسانية تندرج ضمن الولاية القانونية للمحكمة.

النشرة البريدية

سجل في قائمتنا البريدية ليصلك أخر المستجدات


رصد الجرائم الليبية

 هي منظمة حقوقية مستقلة غير حكومية وغير ربحية تأسست في عام 2019، مسجلة في المملكة المتحدة، وتعمل على الأرض في كافة أنحاء ليبيا من خلال شبكة من الراصدين، وتختص بشكل أساسي في مراقبة ورصد وتوثيق الجرائم وانتهاكات حقوق الإنسان ضد المدنيين في ليبيا، وتهدف لنشر ثقافة حقوق الإنسان والعمل على محاسبة الجناة والحد من ظاهرة الإفلات من العقاب.

تابعنا


© رصد الجرائم الليبية.

العودة إلى الأعلى