تقرير: انتهاكات حقوق الإنسان في ليبيا خلال شهر نوفمبر

 تقرير: انتهاكات حقوق الإنسان في ليبيا خلال شهر نوفمبر

المقدمة:
أبرز ما شهده شهر نوفمبر من انتهاكات حقوق الإنسان في عموم ليبيا، هو جريمة اغتيال المحامية حنان البرعصي وسط بنغازي، كما استمرت عمليات البحث عن المقابر الجماعية في ترهونة، حيث تم انتشال (19) جثة خلال هذا الشهر، كما عثر على (30) جثة لمهاجرين على سواحل الخمس، اضافة الى مقتل طفل وإصابة طفل آخر بسبب الألغام بطرابلس، ومقتل طفل وإصابة ثلاثة أطفال آخرين إثر الرصاص بمناطق متفرقة، وفيما يلي حصيلة ما سجله مكتب الرصد والتوثيق خلال هذا الشهر:

التفاصيل:
5 نوفمبر

سجلت المنظمة في الخامس من نوفمبر انتشال (14) جثة متحللة مجهولة الهوية بعد اكتشاف (5) مقابر جماعية بمشروع الربط في مدينة ترهونة من قبل الهيئة العامة للبحث والتعرف على المفقودين.

 

‎7 نوفمبر 

وفي السابع من نوفمبر سجلت المنظمة العثور على (3) جثث متحللة مجهولة الهوية بمقابر جماعية بمدينة ترهونة من قبل الهيئة العامة للبحث والتعرف على المفقودين.

 

‎10 نوفمبر 

رصدت المنظمة في العاشر من نوفمبر اغتيال المحامية والناشطة الحقوقية حنان محمد البرعصي من قبل مسلحين ملثمين في شارع 20 وسط بنغازي.

 

كما رصدنا مقتل طفل إريتري الجنسية يبلغ من العمر 15 عاما، وإصابة اخر بجروح جرّاء رصاصة، بعد اقتحام مسلحين مقر سكنهم في حي قرقارش بطرابلس واطلاق النار بشكل عشوائي.

 

‎11 نوفمبر 

وفي الحادي عشر من نوفمبر وثقت المنظمة اختطاف عيسى محمد المهدي قنون من حي المهدية بسبها من قبل مسلحين مجهولين، قبل أن تقوم الاجهزة الأمنية في سبها تحريره من خاطفيه في 24 نوفمبر.

 

12 نوفمبر

وفي الثاني عشر من نوفمبر رصدت المنظمة العثور على (30) جثة على الأقل تعود لمهاجرين من جنسيات مختلفة بينهم أطفال، ماتوا غرقًا قبالة شواطيء مدينة الخمس شرق طرابلس.

 

13 نوفمبر 

وسجلت المنظمة في الثالث عشر من نوفمبر اصابة الطفل “صالح محمد صالح بوشيبة” البالغ من العمر 12 عاما، برصاصة عشوائية اصابته في رأسه اثناء تواجده بالقرب من منزله بمدينة اجدابيا.

 

23 نوفمبر

وفي الثالث والعشرين من شهر نوفمبر سجل مكتب الرصد انتشال جثتين مجهولة الهوية وجدت مدفونة بمقبرة جماعية بمنطقة “أرض الدوائم” بمدينة ترهونة من قبل فريق إدارة البحث عن الرفات التابع للهيئة العامة للبحث والتعرف على المفقودين.

 

24 نوفمبر

سجلت المنظمة في الرابع والعشرين من نوڤمبر، مقتل الطفل “علي عمر البهيليل” 7 سنوات، وجرح طفل آخر إثر انفجار لغم بمنطقة وادي الربيع جنوب طرابلس.

 

26 نوفمبر 

وفي السادس والعشرين من نوفمبر رصدت المنظمة اصابة الطفل “خليفة اشرف الزياني” 11 عاما، من بنغازي، برصاصة عشوائية فالرأس استقرت في الجمجمة وتم اسعافه وإجراء عملية جراحية مستعجلة له بمركز بنغازي الطبي. 

 

28 نوفمبر 

رصدت المنظمة اصابة طفل يبلغ من العمر 9 اعوام بجروح متوسطة بعد مداهمة أمنية لمنزل عائلته في اوباري من الكتيبة 116 التابعة للقيادة العامة.

التوصيات:
تدعو منظمة رصد الجرائم الليبية لجنة تقصي الحقائق المعنية بليبيا الى الإسراع في التحقيقات بخصوص جرائم الحرب في ترهونة وجرائم الألغام في طرابلس وجرائم الاغتيالات في بنغازي وإحالة المسؤولين عنها الى العدالة وإنهاء ظاهرة الإفلات من العقاب.

تطالب المنظمة كلا من حكومة الوفاق الوطني في طرابلس والحكومة المؤقتة والقيادة العامة في الشرق بتحمل مسؤولياتها تجاه الجريمة المنظمة والانفلات الأمني، ونحملهم مسؤولية حوادث القتل خارج القانون و الخطف والإخفاء القسري، ونطالبهم بالإفراج الفوري عن المختفين قسريا.

تحميل التقرير PDF

تقرير انتهاكات حقوق الإنسان في ليبيا خلال شهر نوفمبر

 

المدير