بيان: تفخيخ المنازل في طرابلس

رصدت منظمة رصد الجرائم الليبية في 22 مايو وفاة “زكريا صلاح الدين الجمل” أثناء عودته لتفقد بيته بمنطقة صلاح الدين، إثر انفجار لغم زرع في منزله.

وحسب صور وفيديو وثقها مكتب الرصد بالمنظمة، تثبت تفخيخ منازل ومزارع وبعض الطرق الفرعية والرئيسية في مناطق صلاح الدين ومشروع الهضبة بمدينة طرابلس من قبل قوات تابعة للقيادة العامة قبل انسحابها منها.

وهذا من شأنه عرقلة عودة آلاف المدنيين النازحين الى منازلهم وتعريض حياتهم للخطر.

وإذ ندين هذه الجرائم ونعدها انتهاكاً للقانون الدولي الإنساني “قوانين الحرب”، و تندرج ضمن جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية، تتحمل القوات التابعة للجنرال حفتر المسؤولية الكاملة عنها.

تطالب المنظمة الجهات المختصة بمدينة طرابلس بالاسراع في فحص المنازل وممتلكات السكان المدنيين قبل رجوعهم إليها.

وتدعو المنظمة السكان الى أخذ الحيطة والحذر والتأكد التام من عدم وجود أجسام غريبة في بيوتهم وذلك للحفاظ على أرواحهم.

المدير